لا تـوقـظي ذكريـاتِ مـرتـحـلِ

شعر: مثنى ابراهيم دهام
..
لا تـوقـظي ذكريـاتِ مـرتـحـلِ
نـاءٍ مـضى عـن جـنـانـه الأُولِ
..
عيـنـاكِ قـد هـيّـجت بـه ألـمـاً
لـمّـا أضـاءت مـواطـن الأمــلِ
..
فلتـشعلي ما دجى وغام على
آفـاقـه بـالـسنـا أو اشـتـعـلـي
..
في صبحه كي تـعـود بسمتـه
إذ يستـفـيـق الضيـاء بـالمـقـلِ
..
عهد الصبـا هل نـراه ثـانـيـةً ؟
يا لوعـتي قـبـل مـوعـد الأجـلِ
..
ذاك الـمـدى مـا أزال أذكــره
أصبـو إلى فيـض نـوره الخـضلِ
..
روض الهـوى إنما الهوى وطنٌ
بـاقٍ بـنـا يــزدهـي مــن الأزلِ
..
يا شوق كم هاج بي حنين دمي
للحـلم بي يـا دروب فـارتـحـلـي
..
طال النوى ليـتـها ستـجـمـعـنـا
بـعـد الجـوى فـيـه دورة السبـلِ
..
الروح في موطن الصبا بـقـيـتْ
طـوّافــةً من يـردُّ روحـيَ لـي ؟
..
14 / 2 / 2018

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s